عايزانى انيكها عايزة تخلف اطفال

Click to this video!

عايزانى انيكها عايزة تخلف اطفال

البداية كانت صدفه كنت بشترى من كارفور وبتمشى واتفرج على الفتارين كانت حوالي الساعه 2 الضهر لقيت صوت جنبى بيسئلنى مفيش محلات لملابس الأطفال تانية غير الكام محل دول قولتلها لا بس فيه محلات كتير اوى فى وسط البلد واسعار احلى قالتلى طب أنا مش عارفه وسط البلد كويس ممكن تكتبلى عنوان قولتلها أنا كده كده نازل وسط البلد لو الوقت يسمح لك وكده كده حبقي هناك جنب الشارع وبالفعل تجاوبت جدا وكان باين من عينيها لانها منتقبة و خرجنا وركبنا مواصلة لوسط البلد واحنا في الطريق ابتدينا بالتعارف وعرفت أنها متزوجة بقالها سنوات ومش عندها اطفال والدكاترة بيقولوا مافيش اي مشكلة عندها واستغربت طب ليه نازلة محلات الاطفال قالتلي بشتري لبس لعل وعسي انا كل فترة اطلع الهدوم من الدولاب واتفرج عليهم وقولتلها اني متجوز وعندي ولد وسنى 33 سنة هى اكبر منى ب 5سنين وقالتلي بس عقلك ناضج غير اللي في سنك ووصلنا ووريتها محلات الاطفال كلها ولقيت نفسي بنسى انا كنت عايز اشتري ايه ليا وباختار معها لبس الاطفال واكننا نعرف بعض من سنين واديتها رقمى واخدت رقمها وطلعت ساكنة قريب منى جدا وبقينا يوميا نتكلم ونقرب لبعض هي لمست فكري وعقلي وان الانسان عندي اهم من اي قيود واوقات كتير في التليفون تبكي بحرقة واهديها وبدانا نتكلم بعمق وبدون قيود في كل شئ وعرفت ان شغل جوزها بالايام بيبقي برا.. حتي هي كمان مش طايقة السكس معاه لان عارفه ان مفيش نتيجة بقي السكس عذاب بالنسبة لها ومبقتش تطيق سيرته ابتديت اصور ابني فيديو وهو بيتكلم ويهزر ويضحك وابعتهولها وتقولي نفسي في عيل شبه الواد الحلو ده قولتلها ربنا يرزق كانت ضحكتها تجنن وصوتها يهبل احاسيسها تخلي زبي ينتفض قولت انا لازم احرك مشاعرها تجاه الجنس من تاني وقولتلها انك لازم تمارسي حياتك الطبيعية وكلمتني عن بدايتها في الاثارة والبريود واول فيلم سكس شافته وكلمتها عني وعن شهوتي وكان زبي واقف اوووي صورته وبعتهولها قولتلها ده حاله دلوقتي مش قادر اخبي عليكي لاني مش اتعودت اخبي عليكي مردتش وقعدت يومين بحالهم وجيت اتصل قفلت تليفونها وبعد يومين لقيتها بتتصل كان كل همى اسمع صوتها اول ما كلمتني قالتلي وحشتني اوووي وقالتلي ان جوزها اتصل وقالها انه جي قولتلها حبكت يجي في اللحظة دي ضحكت وقالت فعلا مش وقته خااالص فصلني عنك ..قولتلها يااااااه اخيرا كنتي حساني قالتلي كل مرة بنتكلم كنت بحس انك بترجعلي لنفسي قولتلها علي كده بقا اليومين دول كانو ضرب نار قالتلي راجع هايج اووي ابن الايه وانا كنت نار قولتلها المفروض يشكرني ان رجعت له اجمل زهرة من تاني قالتلي اجمل زهرة من غير ريحه ولا نتيجة قولتلها متستعجليش زعقت اووي ساعتها وقالتلي كل ده ومستعجلش انت بتقول ايه انا صبرت كتير اوووى قولتها طب اهدي انا مقصودش بالمعني قالتلي مش عايزة كلام في كلامك انت دلوقتي تعرف عني كل حاجه وانا اعرف عنك كل حاجه ومن الاخر مش حنام معاك الا بشرط واحد قولتلها عارفه وموافق قالتلي مش تعرفه الاول قولتلها لو استنيتي بعد كلمة ماستعجليش كنت انا اللي قولتلك عليه قالتلي يعني موافق ابنك او بنتك يبقوا باسمه قولتلها اه واتفقنا علي اول ميعاد عندها ،وروحت الصبح بدري جداا اول مادخلت حضنتها اوووووي وقعدنا نبوس في بعض كتيرر جسمها ناار اووي بزاز وسط وطيز بارزة مدورة اخبطها الخبطة تتهز اوووف ملبن كنت بقلعها وتقلعني وطلعت زبي وقعدت تمص فيه وتقوله عايزة لبنك عايزة كتير ومسكت كسها واكلته اكل وصراخها نااار وركبتها كانت بتحب الخبط اووي وانا كيفي كله الخبط اوووي وخليتها تفنس واقعدت اخبط واقعدتها عليه وتقولي بعشق الوضع ده وتقعد تتنطط و خلاص وانا بجيبهم اركبها وارفع رجلها اوووي واغرق كسها لبن ،ونهدي شوية ونفطر سوا ونشرب النسكافيه وتقوم ترقص وتحك طيزها في زبي يقف تاني وانيكها تاني مسبتش حته في الشقة مش نكتها فيها حتي الدش اخدناه سوا هي حامل دلوقتي في الشهر التاني وانا فرحان ليها اوووي


Online porn video at mobile phone